السبت، 21 أبريل، 2012

هنرى مارتن

ابطاله دوماً فى تساؤل وحيرة وكأن امر مهم قد ألم بهم , فى حالة تفكير عميق حتى  يخطون باتجاه أقدارهم فى استسلام ورضى , يغلب على لوحاته الاحساس بالسكون والهدوء, الفنان الفرنسى هنرى مارتن  " 1860-1934"وعالم من لوحات فنية يتبع نهج الانطباعية الجديدة , ومن المعروف ان الفنان كان من اكثر فنانى فرنسا الذين وضعوا امضاءهم على ديكورات وتصميم فندق دى فيل " مبنى  مجلس الدولة و جامعة السوربون  وقد عقد مزاد كبير فى الاول من ابريل عرضت به 42 واربعون من الاعمال الغير منشورة للفنان هنرى مارتن وقد بيعت تلك اللوحات بحوالى 3,4مليون  وبيعت لوحةMarquayrol  بحوالى 750 الف وقد تم العثور على تلك اللوحات فى غرفة مظلمة باحد الشقق التى اغلقت على سرها منذ عقود  واؤرخت تلك اللوحات ما بين 1895-1905, شئ شبيه بتلك الشقة التى اغلقت حوالى النصف قرن وكانت لاحد ممثلات السينما الفرنسية وعند فتحها وجد بها بورتريه للفنانة من امضاء جوفانى بالدينى  والكثير من التحف والانتيك وجدت كما تركتها السيدة وغادرت فى اعقاب القصف الباريسى فى الحرب العالمية الاولى    














ليست هناك تعليقات: