الخميس، 20 مارس، 2008

رسالة الى امى

جاءت بى الى الدنيا وجئت لها بكل الحياة ....لطالما روادها هذا الحلم من بعيد....طفل يصبح لها الامل ووليد يهب لها الحياة ....واستقر المولود تسعة اشهر تحمله بين ضلوعها ترعاه بكل جوارحها وظللت انعم بالراحة والهدوءبين ذلك القلب الحنون الذى ينبض قلقا وخوفا ولهفة وانتظار...وتلك النفس التى تتوق بشوق لرؤية ذلك الكائن االصغير ..البعيد عن العين القريب جدا من القلب ومكثت بين جوارحها فى هدوء وسكينة ...اتغذى على حبها الفطرى...انمو بشوقها المتزايد ...اتلهف لرؤيتها بقدر لهفتها الى ...تضنمى تحملنى فتهبنى الامان وتغمرنى شوقا وحنان ودفئا ....,يقولون عنى اشبهك ....لكن يبدو اندفاعى غريبا عن رزانتك ....وصوتى العالى ضجيج فى مقابل هدوءك ورصانتك .... والفوضى التى تشكل ايامى نقيضا صارخا لنظامك الصارم واوراقك المرتبة دوما وصفحات ايامك المتتالية فى سلاسة ويسر بعيدا عن تعقيدات حياتى بصورها المتداخلة واوراقها المبعثرة وصفحاتها المتناثرة هنا وهناك ....امى كم احبك اشتاق دوما اليك الى حديثك الدافئ لمنطقك الصائب دوما لصوت صراخك يعلو غضبا فى كثير من الاحيان ....,ودموعك تنساب حزنا متى حزنت ...نعم افتقدك طوال اليوم تاخذنى عنك كثير من تفاصيل يومى الطويلة ....تمر بى الساعات بدونك ...القى اليك تحية الصباح وقد لاتسنح الفرصة لها لينتهى اليوم دوما بامل يتجدد على لقاء....وقد تول الايام ويتباعد القاء ...تاخذنى الدنيا احيانا الاولاد الرياضة الاصدقاء سهرات طويلة بدونك وايام تنطوى بعيدا عنك ...تقل فيها فترات لقائنا ...فنجان قهوتنا سويا ..نزهاتنا معا واحدايثا التى لاتنتهى ولن تنتهى ....,ودوما اشتاق اليك ..الى عتابك قبل اللوم ...نظرة عينيك الحالمة وابتسامتك الهادئة ...الى قلبك الكبير ...,ونفسك الحنون وروحك الشاردة بحثا عنى ...الى دعواتك تغلف ايامى وتفرش دروبى وردا وقلوبا ....تزداد بها الايام وتحمل لى دوما كل الخير ...ومنتهى الحب وكل الحياة ....امى العنيدة التى لا تلين امام الصعوبات ولا تتخاذل امام المعوقات ولا تهزمها معركة الحياة ...وانصحك دوما بالتكييف مع طباعى الغريبة عليك ...ولا تنصاعين بل تعملين جاهدة على تهذيبها وتقويمها وتغييرها اذا لزم الامر فى معركة امتدت بطول حياتنا معا ...ومن يقوى على معاندتك ومجابهتك ومواجهة منطقك الصلب المتماسك فى اغلب الاحيان ...ايتها الملكة المتوجة على عرش قلب ما احب سواك ...يا مهجة الروح وتؤام النفس ...يا اغلى من الحياة الى نفس انتى لها كل الحياة ..اليك امى الحنون ...,وردة حب ..همسة قلب ...كلمة شكر رسالة تقدير وعرفان ..كلمات هى منك واليك تحمليها وتذكريها لتسعدى بها ...رسالتى لك وردة حب فى يوم هو عيدك ..امى ومالى فى الدنيا باق غيرها ... طابت لى وما طاب العمر من غيرها


هناك تعليق واحد: