الخميس، 12 فبراير، 2009

ان العين لتدمع وان القلب ليحزن

كان من المستبعد عرض هذه اللوحة الى المدونة بالرغم من انها مليئة بالنواحى الفنية الجميلة ولكنها مشبعة بجو الحزن

والموت , الا ان يوم الاحد الماضى تلقينا اتصال حوالى الساعة الخامسة مساء يخبرنا المتصل وهو احد امناء الشرطة ان صاحب الموبيل

هو واصدقائه قاموا بحادث على طريق السويس ومات منهم اربعة والاثنين الباقيين حالتهم خطيرة , ابن اختى كان احد

ركاب السيارة وكان قد ذهب وهو وصديق له لاستقبال بقية اصدقائهم عند وصولهم من شرم الشيخ بعد رحلة قصيرة

لاجازة نصف العام الدراسى مجموعة الشباب الصغير الجميل الذى تجمع بينهم الصداقة منذ الطفولة ولم يفارقوا بعضهم

ابدا , كانت اسؤا لحظات حياتنا عند سماعنا الخبر وفى طريقنا الى المستشفى التى نقلوا اليها وهى على طريق السويس

ونحن نتمنى من الله ونترجاه ان تكون العواقب سليمة شاهدنا منظر السيارة التى قطعت الطريق بسبب ان سيارة صدمتها من الخلف وانقلبت فى قدوم الاتوبيس الخاص بمدينة الرحاب وتشاء الصدف ان هذه المدينة هى التى جمعت بين هؤلاء الولاد وشاهدت افراحهم وامالهم الصغيرة بعد اجتيازهم الثانوية العامة والتحاقهم بالكليات المختلفةوللاسف دخلت السيارة تحت عجلات الاتوبيس الضخمة ليقوم بتحطيمها تماما ويحطم معه حياة هؤلاء الشباب الصغير تحولت الى

الى احد علب المياه الغازية التى اختفت معالمها تماماواصابنا الهلع وزادت توسلتنا الى ربنا سبحانه وتعالى , وعند وصولنا الى المستشفى التى كان يخيم عليها الحزن والكأبة تاكدنا من الخبر وفعلا كان قد توفى اربعة وبقى على قيد
الحياة اثنين احدهم والحمد لله كان محمد ابن اختى وان لله وان اليه راجعوان 

هناك 7 تعليقات:

انت تسال والكمبيوتر يجيب يقول...

البقاء لله الى متى يستمر نزيف الدم هذا على الطرقات؟
لقد اصبحت مصر تتمتع بسمعه سيئه للغايه بسبب كثرة هذه الحوادث العشوائيه المميته
دعوه
الأخت العزيزه
تحيه طيبه
برنامجنا الأذاعى عن النت والمدونات من الأذاعه الرئيسيه لمصر اى اذاعة البرنامج العام يذاع يوميا التاسعه وعشر دقائق صباحا عدا الجمعه
ندعوك لزيارة مدونتنا والتعليق على ما نطرحه من موضوعات وهذه التعليقات تذاع باسماء اصحابها فى حلقات برنامجنا

وبموقعنا رابط بالضغط عليه والأتنتظار قليلا وقت أذاعة البرنامج يمكنك الأستماع الينا
المدونه
http://netonradio.blogspot.com
الموقع
http://dear.to/cairo

!!! عارفة ... مش عارف ليه يقول...

البقاء لله

وربنا يحفظه لكم من كل مكروه

مياسي يقول...

الحمدلله عالسلامه

والله يصبر أهالي الشباب يا ربي

سميرة يقول...

رشا
حمدا لله على سلامة ابن اختك
تعرفي تجربة الموت قاسية جدا
كانت ذكرى والدي السنوية من ايام قليلة
رغم مرور السنين الا اني مازلت اذكر يوم وفاته كأنه اليوم

ولكنها الحياه

اللوحة جميلة ومعبرة اوي
خصوصا الخلفية العميقة

طمنيني عليكي وعلى حالة ابن اختك
تحياتي

صباح الصباح يقول...

لا اعلم ما اقول.. لم اتى هنا منذ مدة طويلة وانتى كنتى امتنعتى عن التدوين لفترة ولم اتوقع ان ارى حادثا مروعا الان

انا للة وانا الية راجعون.. ان ارواحنا امانة وقد استرد اللة امانتة فهم سابقون ونحن لاحقون

حمدا للة على سلامة قريبك وباذن اللة ربنا يكرمة لما هو خير

أحمد عبد اللطيف يقول...

صديقتي العزيزة
والله لا أجد من الكلمات ما يعبر عن حزني لما جري ، إنها مشيئة الله وقدره الذي يختبر بهما إيمان عباده . فتماسكوا ، واحمدوا الله علي نجاة ابنكم ، وأخرجوا صدقة علي نجاته وعلي أرواح أصدقائه . وليهب الله السلوي لأهلهم وليثبت أقدامهم و إنا لله وإنا إليه راجعون .

shasha يقول...

لكل من ترك تعليق اشكرك جميعا