الثلاثاء، 26 مارس، 2013

La partie de billard




 رسمت الكثير من اللوحات للعبة البلياردو وكلها حملت اسم طاولة البلياردو . ومن المعروف ان لعبة البلياردو ظهرت فى فرنسا فى القرن الثامن عشر وأنتشرت منها لكل ارجاء العالم , مما يذكر أنه عند زيارة الاديب نرفال لمصر فى النصف الاو ل من القرن التاسع عشر وعند زيارته لقصر محمد على باشا " شبرا بالاس" من اشهر القصور فى العالم فى ذلك الوقت من حيث المعمار والمساحة واناقة الاثاث , نرفال الذى جاء يسبقه خياله لعالم الف ليلة وليلة خاب ظنه عندما وجد طاولة للبلياردو فى قصر الباشا .. غاسابار كوريوليس نشر عام 1835 نظرية جديدة فى عالم الرياضيات من اثار لعبة البلياردو
 وصلت تلك اللعبة لذروتها الشعبية فى فرنسا حتي انه لم يوجد مقهى الا ووضعت بها طاولة  للعبة البلياردو فى النصف الاخير من القرن التاسع عشر بما فى ذلك القرى الصغيرة , تلك اللوحة غير مؤرخة وكما عادة الفنان المهتم بالمقاهى فقد رسم الكثير لمشهد طاولات البلياردو ومشروب الافسنتين الشهير فى ذلك الوقت يوجد منه كوب ممتلئ على احد الطاولات بجانب اللاعبين فربما يخص احدهما ,وهناك امرأة واحدة فى التابلوه امامها مشروبها ربما هى صديقة لاحد اللاعبين , بيعت تلك اللوحة فى مزاد سوثبى فى ي25- يناير 1980 بمبلغ 29 الف دولار


كان موضوع طاولات البلياردو قاسم مشترك بين الكثير من الفنانين امثال جان باتيست شاردان مؤلف كتاب لعبة البلياردو وفان كوخ فى لوحته الشهيرة فى مقهى الليل



واخيرا كانت لوحة ليلة فى مقهي ارل لغوغان فى خريف 1881 التقى غوغان بفان كوخ واخيه ثيو فى تلك البلدو الصغيرة فى الجنوب الفرنسى ويخرج التابلوه كما عادة غوغان فى الرسم البحث عن الذات وبعضاً من التفاؤل بينما ظهر فان كوخ كعادته فى عزلته الخاصة وتصدرت صاحبة المقهى مدام جونيكس صدارة اللوحة يغلبها عليها الوقار فى خلفية الصورة مجموعة من السكارى بينما جعل الالوان قوية من اجل خلق صورة رمزيةوتفضيلها على الواقعية وكعادة المقاهى فى هذا الوقت لم تخلو من طاولة للبلياردو              


هناك 3 تعليقات: